قلـــــــعة الاســـــــــود
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم يمكنك التسجيل من قائمة التسجيل
قلـــــــعة الاســـــــــود

قلـــــــــــــعة الاســــــــــــــــود


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

•° °• رضَـا النـَاس غايـةٌ لا تـُدرك •° °•

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

حنين العراق

avatar
مشرفة اقسام العائلة





جحا وابنه والحمار


يحكى أن جحا خرج ذات يوم إلى السوق ومعه ابنه والحمار ،

فمروا بجماعة من الناس ، فعلق أحد الجالسين بصوت مسموع :
يا لهذين المغفلين يعطيهما الله حمارا للركوب فيتركانه ويمشيان !
فلما سمع ذلك جحا قال لابنه : هلم يا بني نركب الحمار . فركباه ومضيا ،
ثم إنهما مرّا بجماعة أخرى فعلّق أحدهم بصوت مسموع : يا لهذين الظالمين لقد أثقلا على هذا الحمار المسكين !
فهلاّ ركب أحدهما ومشى الآخر !
عند ذلك قال جحا لابنه : انزل يا بني أما أنا فسأركب .
فمروا بجماعة ثالثة ، فعلق أحدهم
بقوله :يا لهذا الأب القاسي ، لقد ترك ابنه يمشي بينما هو راكب .
عندها نزل جحا من الحمار وأمر ابنه بالركوب .
فلما مرّوا بجماعة أخرى سمعوا أحدهم يقول :
يا لهذا الابن العاق لقد ترك أباه الشيخ العجوز يمشي بينما هو راكب .
فلما سمع ذلك جحا استشاط غضبا وأمر ابنه بالنزول ثم طلب منه أن
يحمل معه الحمار. فبينما هم كذلك إذ سمعوا أحدهم يقول :
إن هذين لمجنونين فبدل أن يحملهما الحمار قاما هما بحمله .
عند ذلك التفت جحا لابنه وقال : يا بني لقد أيقنت هذا اليوم
أن رضا الناس غاية لا تدرك .

منقول

مع تحياتي لكم معطره بعطر الجوري

اختكم حنين العراق
[/size][/center]


































_____________________________________________________________

______________________________التوقيع____________________________


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشت ايدج حنونة على الموضوع الجميل

تحياتي الج

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://baghdadnights-2008.yoo7.com

لبيك يا حسين

avatar
عضو بدأ يبدع
عضو بدأ يبدع
عاشت هالانامل الذهبيه
تسلمين عيوني حبي
ننتظر المزيد من ابداعاتج
تحياتي
لبيك يا حسين I love you


































_____________________________________________________________

______________________________التوقيع____________________________
أمشي إليك توسلا خطواتي وأعدها إذ أنها حسناتي
ووددت لو أن الطريق لكربلا من مولدي سيرا لحين مماتي
لأنادي في يوم الحساب تفاخرا أفنيت في حب الحسين حياتي (لبيك يا حسين)

https://www.youtube.com/watch?v=jjE7L7vldhE
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://baghdadnights-2008.yoo7.com/profile.forum?mode=edit

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى